الدحيل يصرع الاوزبكي في عقر داره ويصعد للدور الثاني الاسيوي

واصل الدحيل مسلسل انتصاراته ونتائجه الباهرة واستطاع ان يحقق مساء اليوم انتصاره الرابع.

 

واصل الدحيل مسلسل انتصاراته ونتائجه الباهرة واستطاع ان يحقق مساء اليوم انتصاره الرابع في دوري ابطال اسيا على حساب فريق لوكوموتيف الاوزبكي بعد ان فاز عليه بهدفين مقابل هدف في واحدة من المباريات المثيرة. 

الدحيل وصل الى النقطة 12 واعلن عن نفسه كاول الاندية التي تصل الى الدور الثاني من البطولة.

انطلاقة المباراة

بدأت المباراة باداء سريع من جانب فريق لوكوموتيف الاوزبكي الذي حاول ان يباغت فريق الدحيل بهدف مبكر يفتح له الملعب وقام بشن عدد من الهجمات ولكن الثبات الواضح لمدافعي الفريق ابعد كل الكرات الخطيرة عن مرمى كلود امين.

الدحيل يعود

استلم الدحيل الملعب تماما مع الدقيقة العاشرة بعد ان سيطر ثنائي محور الارتكاز لويز مارتن وكريم بوضيف على منطقة المناورة بصورة كاملة وهو ما جعل الفريق ينطلق في الهجوم عن طريق تحركات محمد موسى وسلطان آل بريك من الاطراف ويوسف المساكني ونام تاي هي من العمق ولاحت عدد من الفرص ابرزها كان الكرة العرضية التي مررها محمد موسى داخل منطقة جزاء الفريق الاوزبكي ولكن يوسف العربي لم يستطيع التعامل معها ووضعها في الشباك.

الاوزبكي ينظم صفوفه

مع دخول المباراة في الدقيقة 30 بدأ الفريق الاوزبكي من جديد في تنظيم صفوفه وبدأ في الضغط الهجومي مستغلا التراجع الواضح للجبهة اليسرى للدحيل ليستغل انطلاقات لاعبه راشدوف الذي سبب ازعاجا متواصلا لدفاع الدحيل.

هدف للاوزبكي:

في الدقيقة 35 استطاع فريق لوكوموتيف ان يحرز هدفه الاول عن طريق مهاجمه راشدوف بعد ان تناقل لاعبو الفريق الاوزبكي الكرة بينهم حتى دخلوا بها منطقة جزاء الدحيل لتصل الكرة الى راشدوف الذي سدد الكرة بيساره داخل الشباك.

الدحيل يتراجع

شهدت دقائق الشوط الاول للمباراة تراجعا واضحا في اداء لاعبي الدحيل خاصة من الناحية الذهنية وكان واضحا ان اللاعبون تعرضوا لحالة من التوهان خاصة ثنائي محور الارتكاز كريم بوضيف ولويز مارتن وهو ما منح لوكوموتيف الافضلية في بناء الهجمات وتشكيل الخطورة وكادوا ان يحرزوا هدفا ثانيا لولا التألق الواضح للحارس كلود امين الذي ابعد اكثر من كرة خطيرة كان بامكانها الوصول للشباك.

الشوط الثاني

مع انطلاقة الشوط الثاني اجرى المدرب بلماضي اول التغييرات في تشكيلته بعد ان دفع باللاعب اسماعيل محمد واخرج بسام هشام لتتغير طريقة اللعب داخل الملعب بتزويد احد اللاعبين اصحاب النزعة الهجومية لزيادة الفعالية في الخطوط الامامية للفريق.

انتعاش هجومي

بعد وصول المباراة الى الدقيقة 58 تغير اداء الدحيل بصورة واضحة حيث تحرر كثيرا واستعاد خطورته الهجومية بفضل تحركات نام تاي هي واسماعيل محمد ويوسف المساكني وكاد ان يصل هدف التعادل من تسديدة نام تاي ولكن الكرة ضلت طريقها للشباك.

الدحيل الاخطر

مع مرور الوقت استشعر لاعبو الدحيل خطورة الموقف وكثفوا من طلعاتهم الهجومية من اجل تعديل النتيجة وتراجع فريق لوكوموتيف الى مناطقه الدفاعية من اجل الحفاظ على هدفه وتراجع بشكل واضح ادائه الهجومي واصبح يعتمد على الهجمات المرتدة.

تسرع من اجل التعديل

شهدت اخر 5 دقائق من المباراة هجوما مشددا من جانب الدحيل الذي حاول لاعبوه ان يصلوا الى تعديل النتيجة حيث رمى المدرب جمال بلماضي بكل اوراقه الهجومية بعد ان قام بالدفع باللاعب المعز علي لزيادة القوة الهجومية وهو ما اسهم في محاصرة فريق لوكوموتيف في مناطقه الدفاعية بصورة مطلقة.

ركلة جزاء

في الدقيقة 89 ومع مواصلة هجوم الدحيل ارتكب فريق لوكوموتيف مخالفة واضحة مع المعز علي علي حينما تعرض للعرقلة داخل منطقة الجزاء ليطلق الحكم صافرته معلنا عن ركلة جزاء لصالح الدحيل تصدى لها النجم يوسف العربي واحرز منها هدف التعادل للفريق.

العربي يقتل الاوزبكي

في الدقيقة الاخيرة من الوقت المحتسب بدلا عن الضائع استطاع النجم والقناص يوسف العربي ان يضرب الفريق الاوزبكي في مقتل بعد هجمة مرتدة شرسة وصلت فيها الكرة للعربي الذي تقدم وتخطى احد مدافعي الاوزبكي وسدد في المرمى محرزا الهدف الثاني للفريق وهدف الانتصار الرائع في المباراة.

بطاقة المباراة:

الزمان: الاثنين 12 مارس 2018م.

المكان: ملعب لوكوموتيف بمدينة طشقند الاوزبكية.

المناسبة: مباراة في الجولة الرابعة من دوري ابطال اسيا.

الفريقان: لوكوموتيف – الدحيل.

نتيجة الشوط الاول: 1 – صفر لصالح لوكوموتيف.

نتيجة االمباراة: 2 – 1 لصالح الدحيل.

الاهداف: راشدوف (ق 35)، يوسف العربي (ق 90، ق 95)

الانذارات: محمد موسى،

الطرد: لا يوجد.

نجم المباراة:

تشكيلة الفريق: كلود امين، دامي تراوري، لوكاس منديز، بسام هشام (اسماعيل محمد)، محمد موسى (مراد ناجي)، سلطان آل بريك، كريم بوضيف، لويز مارتن (المعز علي)، نام تاي هي، يوسف المساكني، يوسف العربي،

البدلاء: احمد حاتمي، اسماعيل محمد، عبد الله الاحرق، عبد الرحمن محمد، حازم شحاتة، عادل بدر، مراد ناجي.